رتب الكواكب، بدءًا من الأقرب إلى الشمس أو النظام الشمسي أو النظام الشمسي الذي يحتوي على عدد من الكواكب المختلفة والمختلفة، والنجم الذي تدور حوله هذه المجموعة هو الشمس، ولكن هذه الكواكب تدور حول الشمس تختلف من حيث من قربهم وبُعدهم عن الشمس، بعضها قريب منها والبعض الآخر بعيدًا. هذا يحدث بشكل تدريجي. غالبًا ما يطرح الطلاب في المملكة العربية السعودية سؤالًا حول ترتيب الكواكب، بدءًا من الأقرب إلى الشمس، لأنه من الأسئلة المدرجة في مناهجهم الدراسية وعدد الكواكب في النظام الشمسي هو ثمانية. تنقسم هذه الكواكب إلى كواكب داخلية صخرية مثل كوكب الزهرة والأرض والكواكب الخارجية التي تشمل كواكب جليدية مثل أورانوس والكواكب العملاقة مثل كوكب المشتري.

رتب الكواكب، بدءًا من الأقرب إلى الشمس

يمكن وضع كواكب النظام الشمسي وفقًا لأقربها إلى الشمس على النحو التالي: الزهرة، عطارد، الأرض، المريخ، المشتري، زحل، أورانوس، نبتون

النظام الشمسي هو نظام يتكون من الشمس التي تدور حول ثمانية كواكب وأقمارها الصناعية، وتقع هذه المجموعة في المجرة، بالإضافة إلى احتوائها على مذنبات وكويكبات وأجسام جليدية.

الشروط الواجب توافرها على كوكب النظام الشمسي

تم تطوير تعريف من قبل الاتحاد الفلكي الدولي لتعريف الكواكب بسبب الاختلافات في هذا الموضوع وهي:

  • أن تكون كبيرة بما يكفي لتكون لها جاذبية تجبرها على أن يكون لها شكل كروي.
  • حجمه كبير بما يكفي بحيث تستطيع جاذبيته إزالة أي جسم بنفس الحجم أثناء مروره بالقرب من مداره حول الشمس.
  • الكوكب يدور حول نجم.

وبذلك نصل بك إلى الخاتمة، بعد أن نقدم لك الإجابة على سؤال ترتيب الكواكب، بدءًا من الأقرب إلى الشمس.