الوسيط الذي يحيط بالكائن الحي ويؤثر فيه ويتأثر به، مصطلح مهم جدًا كثيرًا ما يتم مناقشته بين الطلاب في المملكة العربية السعودية، ليس لأنه من الأسئلة العلمية المهمة، ولكن لأنه أيضًا واضح. تتعلق بحياتهم اليومية، كما أن موضوع العلم يحتوي على العديد من المفاهيم والمصطلحات الخاصة به. الطالب يفرق بينهما، وبذلك يكون للطالب القدرة على الأتمتة، قادر على الاعتماد على نفسه للإجابات، بدلاً من إرهاق نفسه في البحث عنها على الإنترنت، وعندما يدرس الطالب العلوم بجدية وبصدق مطلق، يصبح شخصية قوية قادرة على حل مشاكله. ويمكنه أيضًا تطوير مواهبه، والآن يطرح السؤال، ما هي الوسيلة التي تحيط بالكائن الحي، والتي تؤثر فيه وتتأثر به.

الوسط الذي يحيط بالكائن الحي ويؤثر عليه ويتأثر به

يشير اقتراح الوسيط الذي يحيط بالكائن الحي ويؤثر عليه ويتأثر به إلى مصطلح البيئة. البيئة عبارة عن محيط حيوي مليء بالعوامل الحية وغير الحية والكائن الحي أو العوامل الحية التي تحيط بالكائن الحي يجب أن تتأثر وتتأثر بها، وهناك علم خاص عن البيئة ومكوناتها يسمى العلم.

مكونات البيئة

تتكون البيئة الطبيعية من مكونات طبيعية صلبة، أي الغلاف الصخري أو الجبال، والمكونات السائلة، وهو الغلاف المائي، والمكونات الطبيعية الغازية، أي الغلاف الجوي. أما البيئة البيولوجية فتتكون من كائنات حية وغير حية.

بهذا تعرفنا على مكونات البيئة وقدمنا ​​لك الإجابة على السؤال المركزي الذي يحيط بالجسم ويؤثر عليه ويتأثر به.