ما هو السلوك المرتبط بالفيرومونات، الفيرومونات كثيرة ومتنوعة، فبعض الفيرومونات طبيعية والبعض الآخر اصطناعي، وكذلك أنواع الفرمونات الجنسية، وفيرومونات النضج، والفيرومونات التجميعية، والفيرومونات المنشطة، وقبل أن نعرف السلوك المناسب في الفيرومونات، تحدث عن ماهية الفيرومونات، وتسمى الإشارات الكيميائية التي تعمل في التواصل بين الكائنات الحية من خلال الأعضاء، بشرط أن تكون هذه الكائنات من نفس نوع الفيرومونات، أعني بشكل أوضح أن الفيرومونات هي مادة كيميائية يطلقها أحد الكائنات الحية أو الحيوانات خارج جسده، ثم حيوان آخر من نفس النوع يأتي ويأخذ هذه المادة الكيميائية وينتجها، ويقوم بتفاعل سلوكي أو فيزيولوجي محدد ويمكن إرسال الفيرومونات عن طريق الهواء أو أي من أجهزة الاستشعار، أو من التيارات المائية، و الآن دعنا نعرف السلوك المتعلقة بالفيرومونات.

ما هو السلوك المرتبط بالفيرومونات؟

هناك العديد من الأمثلة على الفيرومونات، بما في ذلك الروائح، وهي أكثر وسائل الاتصال شيوعًا بين العديد من أنواع الكائنات الحية. مع الفيرومونات، لأن الكائن المرسل يرسل إشارة ويستقبلها كائن من نفس النوع، وبالتالي تحقيق الاتصال، الذي يحتاج إلى كائن إرسال وكائن مستقبِل ومادة اتصال.

تتواصل الحيوانات من خلال الفيرومونات

من بين الحيوانات التي تتواصل من خلال الفيرومونات والنمل والعث والدبابير، غالبًا ما توجد الفيرومونات في البول أو السماد الطبيعي لاستدعاء التزاوج، كما تكتشف الثعابين الروائح في الهواء وتجمعها من خلال لسانها ثم تحللها. لأسماك القرش التي لديها القدرة على الكشف عن وجود قطرات من الدم على بعد ميل.

بهذا، تعلمنا عن الفيرومونات ومواقعها، وكذلك بعض الحيوانات التي تتواصل من خلال الفيرومونات، ومهمتنا في التساؤل عن السلوك المرتبط بالفيرومونات؟