حكاية موسى الخنيزي كاملة، وتحدث العديد من الأحداث المروعة في المملكة العربية السعودية والتي تثير جدلاً واسعاً بسبب وجود مثل هذه الأعمال في بلد يعرف بأرض الإسلام. له، ومن خلال منصة الأسئلة والأجوبة، يقدم لكم القصة الكاملة لموسى الخنيزي الذي شغل الرأي العام، وكانت قصة يرويها الناس والآباء من أجل الحفاظ على أبنائهم في كل مكان من أجل حمايتهم من الخطر على الناس.

من هو موسى الخنيزي؟

موسى الخنيزي طفل بدأت قصته قبل 22 عامًا عندما اعتقلته إحدى العصابات أثناء دخوله أحد المباني الحكومية من أجل اختطافه من مكان تجلس فيه والدته معه، لأن موسى يبلغ من العمر 22 عامًا. شاب سعودي كبير السن كانت قصته من القصص التي لا يفهمها الناس باختطافه واستبداله بطفل غير من يجب أن يكون مع والدته الحقيقية وأبيه الحقيقي.

قصة موسى الخنيزي

موسى طفل كان في مستشفى الدمام في رعاية خاصة للأطفال. ذات مرة دخلت عصابة إلى المستشفى واختطفته ووضعت شخصًا آخر مكانه. بعد فترة، ظهر الشاب الذي كان طفلاً أمام عائلته مدعيًا أنه الطفل الحقيقي بالنسبة لهم، مما دخل في ارتباك الأسرة. وقاموا بتحليل الحمض النووي من أجل معرفة الحقيقة واتضح أنه الابن الحقيقي للعائلة ويحمل جيناته الوراثية.