ما هي أجهزة الإخراج الرئيسية في الجسم؟ يتأثر جسم الإنسان بالتغيرات الداخلية المختلفة مثل التغيرات في درجة الحرارة وتركيز الأيونات في سوائل الجسم، ولكن الجسم لديه القدرة على الحفاظ على توازن هذه العوامل ويلعب الجهاز البولي دورًا مهمًا في موازنة البيئة الداخلية للجسم. من خلال التخلص من المواد غير الضرورية مثل الماء، المواد العضوية والأملاح، بالإضافة إلى النفايات الزائدة الناتجة عن عمليات الهدم والبناء الأيضية، وأهمها النفايات النيتروجينية الناتجة عن استقلاب البروتينات.

ما هي أجهزة الإخراج الرئيسية في الجسم؟

يتكون جهاز الإخراج من الأجزاء التالية:

  • الكلى: تلتصق بالجدار الظهري لتجويف البطن وشكل الكلى يشبه حبة الفول، وحجمها هو نفس حجم القبضة ولونها البني.
  • الحالبان: وهما قناتان تخرج كل منهما من فتحة في منتصف النهاية الداخلية للكلية تسمى السرة.
  • الكيس: هو كيس عضلي قابل للتمدد، يمتد الرقبة لأسفل ويمتد إلى مجرى البول، الذي يربط القناة التناسلية لتشكيل قناة بول وتناسلية مشتركة في الذكر، وينتهي بفتحة بولية مستقلة عن فتحة الأعضاء التناسلية في الذكر. أنثى.

تكوين البول

يخرج الدم من القلب عبر الشريان الأورطي، وينتقل خُمس هذا الدم إلى الكلى عبر الشرايين الكلوية، التي تتفرع إلى شرايين صغيرة، يُطلق على كل منها شريان داخلي، وينتهي كل منها بالشعيرات الدموية. بلازما الدم تعاني من نقص نسبي في البروتين من خلال الشعيرات الدموية.