الغرض من إرسال الرسل، عاشت الإنسانية في الظلم والظلام، وانتشرت العادات السيئة، ورائحة الإلحاد والكفر في كل مكان، وعاش الناس في حالة من الفوضى المطلقة وفي غجر لا يوصف، حتى أخرج الله القدير الناس من مستنقع الظلام، في نور الهدى والايمان وقد اختارهم الله من الناس ومن الناس حتى يؤمنوا. تعرضوا لكثير من العذابات والآلام، لأن هذا هو نبي الله إبراهيم الذي يدخل النار، والنبي محمد يقاتل ويقاتل، وتوضع الأشواك في باب بيته، فيكشف كل الرسل.

الغرض من إرسال الرسل

الغرض من إرسال الرسل، من أهم الأسئلة في مقرر التربية الإسلامية في مناهج المملكة العربية السعودية، في الفصل الدراسي الأول، وبالتالي يجب على الطلاب الوصول بالضبط إلى الإجابة المعيارية، وهي:

  • العبودية: الغرض من إرسال الرسل عبادة الله تعالى
  • قدوة حسنة: أرسل الله رسلاً ليكون عبرة لمن تبعهم.
  • التبليغ: كان انتشار الديانة الأرثوذكسية أحد أسباب إرسال الرسل.
  • ضمان التوازن بين العالم والمستقبل.
  • أغلق باب عذر الإنسان أمام الله تعالى يوم القيامة.

الغرض من رسالة الأنبياء والمرسلين

أرسل الله تعالى رسلا إلى الناس لسلسلة من القرارات، وهي:

  • دعوة الناس إلى عبادة الله وحده والكفر بما يعبد دونه.
  • لإنقاذ الناس من الاختلاف في أصل حياتهم وإرشادهم إلى الحقيقة التي يريدها خالقهم.
  • – أن يبشر المؤمنين بالنعيم الأبدي الذي أعد لهم كمكافأة على طاعتهم وتحذير غير المؤمنين من عواقب عدم إيمانهم.
  • ترسيخ الدين والمحافظة عليه، ونهي عن الفرقة فيه، والحكم بما أنزل الله.