التوازن هو استخدام كلمة أو جملة والعكس صحيح. يتضمن علم البلاغة في اللغة العربية العديد من الأساليب أو الأشكال البلاغية مثل الاغتراب والمعارضة والتوازن والاستعارة والاستيعاب. من الواضح أن هذه الأساليب تستخدم في النصوص البلاغية أو الشعرية. الجمال والجاذبية حيث يزيدان المعنى في النص ويعمقان الخيال ويجعل القارئ يطير في سماء النص المكتوب وهذا من العوامل التي تجذب القارئ.

ينقسم البلاغة إلى ثلاثة علوم، علم البلاغة، وعلم البلاغة، وعلم الفرقة، وهذا يتضمن التنسيق، والعكس، والمقابلة، وغير ذلك، والسؤال الذي يطرح هنا هو التوازن هو استخدام الكلمة. أم من الجملة والعكس صحيح؟

التوازن هو استخدام كلمة أو جملة والعكس صحيح

والعكس، العكس أو العكس هو استخدام كلمة أو جملة والعكس وليس الموازنة، فيكون الجواب على هذا السؤال عبارة خاطئة، لأن الإشارة بكلمة أو جملة إلى العكس أو العكس. نقيضها يسمى المعارضة، مثل: عرق الليل والنهار، أو السماء والأرض من الدليل على وجود الله، ومن هذا نستنتج أن المعارضة أو المعارضة هي مزيج من نقيضين في المعنى.

خصائص البلاغة

لعلم البلاغة في اللغة العربية خصائص عديدة، منها:

  • المساهمة في اختيار كلمات المؤلف بالطريقة التي يراها مناسبة.
  • إنها إحدى وسائل جمال النص الأدبي.
  • تساعد البلاغة على إنشاء نص لغة جذاب وخالٍ من الأخطاء.