أين المسجد الأزرق؟ المسجد الأزرق هو أحد المساجد الدينية المعروفة بكونه أحد أهم المعالم السياحية التاريخية. المسجد الأزرق يسمى أيضا “مسجد السلطان أحمد”. يحتوي المسجد على قبر السلطان أحمد.

تم تصميم المسجد الأزرق ليكون محاطًا بالمدارس والمستشفيات والسوق والحمامات والعديد من المرافق والنزل. يحتوي المسجد الأزرق على العديد من الزخارف واللوحات والبلاط الملون، مما يجعل جدران وممرات المساجد جذابة وملونة. وهو محاط بثلاثة أروقة، ويتكون من ستة مآذن، ويبلغ عدد النوافذ الموزعة في جدران المسجد الأزرق حوالي 260 نافذة.

أين المسجد الأزرق؟

يقع المسجد الأزرق في تركيا وتحديداً في اسطنبول في ساحة السلطان أحمد مقابل متحف آيا صوفيا، ويعتبر هذا المسجد من أكبر وأهم المساجد في مدينة اسطنبول التركية. هناك عروض لجذب السائحين، حيث أنها مليئة بالعديد من جوانب الجمال داخل المسجد، من نقوش وزخارف.

الطراز المعماري للمسجد الأزرق

يعود سبب تسمية المسجد الأزرق إلى وجود الخزف الأزرق فيه بشكل واضح وملحوظ، وهذا الخزف الأزرق جاء من مدينة إزيك، بالإضافة إلى النقوش الزرقاء التي تزين قباب هذا المسجد. يحتوي المسجد الأزرق على 5 أبواب، ثلاثة منها تؤدي إلى صحن المسجد وبابين إلى قاعة الصلاة.