سبب الأزمة في البلقان هو ضم النمسا إلى إقليم البوسنة والهرسك تحت تأثيرها، وهو سؤال مهم من كتاب الدراسات الاجتماعية في مناهج ومناهج المملكة العربية السعودية لطلبة المدارس الابتدائية ونحن سئل عن تاريخها وعملياتها وأحداثها لتكون واعية ولديها الكثير من الثقافة التاريخية، سنتحدث هنا عن أزمة البلقان قبل الإجابة على هذا السؤال، بذلت العديد من المحاولات من قبل الدول الأوروبية الكبرى للسيطرة على البلقان، لكنهم فشلوا مما أدى إلى اندلاع حرب عام 1911 استمرت حتى عام 1913. ضمت النمسا إليها أجزاء من البلقان وهي البوسنة والهرسك، ثم نشأ صراع بين النمسا وصربيا واليونان والجبل الأسود معًا. تسمى دول عصابة البلقان، فلنتحدث الآن أكثر عن هذه القضية ولهذه القضية التي سبب أزمة البلقان ضم النمسا إلى أراضي البوسنة والهرسك الواقعة تحت نفوذها.

سبب أزمة البلقان هو قيام النمسا بضم البوسنة والهرسك إلى نفوذها

السؤال الذي يطرح نفسه هو أن أطرح عليك عزيزي الطالب أن تقرر ما إذا كانت هذه العبارة صحيحة أم خاطئة، وقد قدمنا ​​لك عرضًا تفصيليًا عن أزمة البلقان في الفقرة السابقة. بهذا نستنتج معًا أن البيان المعروض علينا هو بيان صحيح، وأيضًا نتيجة جشع روسيا في البلقان، فقد سيطرت على مضايقها. أدت المصالح البحرية والتجارية، مثل مضيق البوسفور والدردنيل، إلى صراع بين المصالح الروسية والمصالح النمساوية. الحرب العالمية الاولى.

بهذا نصل إلى استنتاجكم كما نعرف الإجابة الصحيحة على السؤال الذي يطرح نفسه: سبب الأزمة في البلقان هو ضم النمسا إلى أراضي البوسنة والهرسك الواقعة تحت نفوذها.