ما هي عقوبة الولي الذي يجبر الفتاة على الزواج بعد انتشار هذه القضية على نطاق واسع في المملكة العربية السعودية وانتشار حالات الطلاق، وبعد إجراء دراسة في هذه الحالة لمعرفة السبب، وبعضهم تبين أنه إكراه من قبل الوالدين بعد ذلك، كشف العديد من المتخصصين في القانون واللوائح السعودية أن أي شخص يجبر الفتاة على الزواج يتعرض لعقوبة سجن ويمكن أن تصل إلى عام كامل وغرامة قدرها 50000 ريال، وحيث تم توضيح أن السن القانوني لتفعيل هذه العقوبة العنيفة هو السن غير القانوني. هذا يتناسب مع كرامة المرأة وتقييدها في حياة لا تريدها، ومن خلال موقع الأسئلة والأجوبة الخاص بنا سنشرح لك عقوبة كل من يجبر ابنته على الزواج من أي شخص لم ترغب في ذلك.

ما هي عقوبة الولي الذي يجبر الفتاة على الزواج؟

وقد وافق القاضي السابق على هذا القرار بأن إكراه الفتاة على الزواج مخالف لأمر الرسول صلى الله عليه وسلم، وقد تم توضيح العديد من الأحكام باتفاق المحامين عصام الملا على أن الزواج بالإكراه يضر بالمرأة. وهي شكل من أشكال الاستغلال للفتاة ومثل القانون الذي ينص على المادة 13 من قانون الحماية من الإيذاء، والتي تنص على أن القانون يعاقب عليه بالحبس لمدة شهر على الأقل ولا تزيد عن سنة واحدة، و غرامة لا تقل عن 500 ريال ولا تزيد على 50 ألف ريال، وتكون عقوبة الولي الذي يقرر إجبار الفتاة على الزواج.