تبدأ البرمائيات حياتها في الشكل، وتعتبر البرمائيات نوعًا مهمًا من الزواحف. بمجرد أن تسمع كلمة البرمائيات، تفكر في ضفدع وتمساح وسمندل. تختلف البرمائيات عن الزواحف الأخرى في أن بشرتها رطبة لأنها تعيش في الماء وتقفز أيضًا على الأرض. ترتبط بالمياه وتتعلق بالأرض وغالبًا ما تعيش البرمائيات دورة حياتها على مرحلتين، واحدة عندما تكون صغيرة والأخرى بعد البلوغ. الحركة هي الطريقة الصحيحة، والآن دعنا ننتقل إلى السؤال قبل أن تبدأ البرمائيات حياتها بالشكل.

تبدأ البرمائيات حياتها بالشكل

تبدأ البرمائيات حياتها في شكل إجابة على هذا السؤال النموذجي، حيث تبدأ البرمائيات دورة حياتها على شكل يرقات ثم تنمو تدريجياً، لتصل إلى مرحلة المراهقة وتدخل المراحل الصغيرة، بداية حياتها. تعيش البرمائيات فيها الماء ولكن بعد البلوغ يختار بعضهم التنقل بين اليابسة والماء وبواسطة البرمائيات من البقية بعد الوصول إلى الماء. تتكاثر البرمائيات من خلال البيض الذي تضعه في الماء، ثم تفقس بعد فترة وتطلق يرقات صغيرة، والبرمائيات رباعية الأضلاع ولها جلد ناعم ورطب. تشبه اليرقات الأسماك ولها ذيل طويل يساعدها على السباحة. بالإضافة إلى ذلك، تمتلك البرمائيات خياشيم تساعدها على التنفس وتغطي خياشيمها غشاء من الجلد، وبمجرد أن تنمو اليرقات لتصبح حيوانات كبيرة، فإنها تتنفس عبر الرئتين.

خصائص البرمائيات

البرمائيات هي فقاريات ذات أربعة أطراف تتكاثر بالبيض، ولكن دون وضعها في الرحم لاحتضانها. لذلك، تحتاج البرمائيات إلى البحار أو الأنهار أو أي مسطحات مائية للتكاثر. وتجدر الإشارة إلى أن البرمائيات لا تتكاثر في البحر إلا في بعض الأنواع، فبالحفاظ على جلدها رطب، يكون معدل التمثيل الغذائي للبرمائيات بطيئًا مقارنة بالفقاريات الأخرى.