يعتبر علم الأحياء من أي مملكة من العلوم الشيقة التي تجعل الإنسان يبحث عنها ويفحص كل ما يتعلق بها، حيث يعتبر من أهم العلوم وأكثرها بحثًا من قبل الآخرين. هو مجال واسع يتكون من العديد من الفروع والأقسام والمعرفة ويتضمن المفاهيم الموحدة التي تتشكل بين فروعها وقد أجريت فيه العديد من الدراسات المختلفة، حيث تعتبر الخلية في علم الأحياء الحديث كوحدة أساسية للحياة و يعتبر الجين هو الوحدة الأساسية للوراثة التي يقوم عليها، ومن أجل الحفاظ على الكائنات الحية في ظروف معيشية مستقرة، يجب الحفاظ على العديد من الكائنات الحية على قيد الحياة من خلال استهلاكها وتحويل طاقتها وتنظيم البيئة الداخلية.

باراميسيو من أي مملكة؟

Paramecium هو حيوان شعاعي مجهري يتم اكتشافه بدقة ويعيش في تيارات المياه العذبة مثل البحيرات والأنهار والبحيرات، حيث يمكن رؤيته بالعين المجردة في شكل أفراد يتميزون بالحركة النشطة. أبيض، ويتراوح طول الباراميسيوم بين 170-290 ميكرون، والشكل قريب جدًا من شكل نعل الحذاء، فهو حيوان مستطيل، ونهايته الأمامية مستديرة ونهايته الخلفية أكثر مدببة، وهناك انخفاض هامشي على السطح البطني للجداري، والمحيط به نواتان، نواة كبيرة تأخذ شكل كلية في جسم الإنسان، وهي متخصصة في وظائف النبات، وأيضًا نواة صغيرة، أي. في شكل دائري، مسؤوليتها هي الوظائف الإنجابية.

Paramecium من أي مملكة من المملكة البدائية.

الباراميسيوم يتحرك بحركة تتميز بالسرعة بفعل الرموش ويصل عدد رموش البرامسيوم إلى 2500 جلدة، وتتم الحركة بضرب البرامسيوم مع رموشها وهي مسترخية للأمام ثم تضرب الماء بقوة ثم تعود، عند هذه النقطة يتم دفع الحيوان للأمام حيث يضرب الحيوان الباراميسيوم الماء بجلده بطرق مائلة.

تكاثر البراميسيوم:

يتم إعادة إنتاج البارامسيوم بعدة طرق ويمكن تلخيص هذه الطرق بطريقتين:

  • التقسيم الثنائي: يبدأ التقسيم في هذه الطريقة بتقسيم النواة الصغيرة إلى نواتين متوازيتين، حيث يتم فصلهما، وتنقسم كل نواة وتثبيتها بالقرب من أحد طرفي الجسم، ثم تأخذ شكل مستطيل. ثم ينفصل الآخر ويبدأ في الابتعاد عن البلعوم الأصلي ويشكل الغشاء المموج للبلعوم، ثم يبدأ تشكيل تجويفين انقباضيين جديدين، وخلال هذه العمليات يحدث اختناق جزئي ويزداد بمرور الوقت.قسم الحيوان الطفيلي إلى قسمين متساويين وأكمل النصفين، وينمو كل حيوان جديد ويصل إلى نهاية هذا الحيوان في غضون 24 ساعة وينمو مرة أخرى.
  • الترابط الذاتي: يحدث هذا النوع من الانقسام للعديد من أنواع البرامسيوم، حيث تحتوي على نواة كبيرة ونواة صغيرة متساوية الحجم ويحدث الاختلاط الذاتي بسبب عدم وجود نواة كبيرة ثم يتم فصل نواتين صغيرتين مرتين على التوالي، تتكون من 8 نوى، تختفي 6 منها ويبقى نواتان فقط. ثم ينقسم الحيوان عن طريق الانشطار الثنائي فتتشكل نواة صغيرة في كل حيوان، ويتم إنتاج 4 نوى، ينمو حجم 2 منهم فقط ويبقى نواتان صغيرتان، ثم تنقسم كل نواة صغيرة إلى نواتين ثم الحيوان ينقسم بالانشطار الثنائي المستعرض مرة واحدة فقط، مكونًا نواة من ذرتين تتميز بنواتين كبيرتين ونواتين صغيرتين، وبالتالي تشكل 4 ذرات جديدة.