اختبار هل لديك مشاعر باردة؟ غالبًا ما تخبرنا مواقع الشبكات الاجتماعية عن أنواع مختلفة من الاختبارات التي يُقصد بها أن تكون ممتعة ومسلية وتستغرق وقتًا طويلاً. من أشهر الاختبارات التي تفوقت على المواقع في الآونة الأخيرة هو اختبار “هل أنت بارد”؟ يحتوي الاختبار على سلسلة من الأسئلة التي تقيس درجة حرارة انفعالات الشخص سواء كان رجلاً أو امرأة. البرد الفاتر، التالف أو الملتهب، المتأثر بأي حادث يمر بفرح أو حزن بحكمة أو عصبية ومشاعر إنسانية أخرى، في السطور التالية نوضح هذا الاختبار وكيفية الحصول على نتيجة فيه ..

مسابقة انت مشاعر باردة

هي مجموعة من الأسئلة المختلفة التي تهدف إلى قياس درجة تفاعل الشخص مع مشاعره تجاه المواقف والأحداث المختلفة وسلوكه تجاهها. وكنتيجة للإجابات التي من المفترض أن تكون صحيحة وموثوقة، فإن الدرجة تحدد مشاعر هذا الشخص، سواء أكان رجلاً أو امرأة، شابًا أو كبيرًا.

أسئلة الاختبار هل لديك مشاعر باردة؟

نضع بين يديك أحد أهم الأسئلة التي يتأثر الشخص من خلالها عاطفياً بالأحداث التي يمر بها، مهما كانت حدة المشاعر. تشمل هذه الأسئلة ما يلي:

  1. عندما يقول شخص ما رأيًا مختلفًا عما تعتقده، فأنت كذلك
  • مناقشته فيه
  • فقط اسكت وابتسم وتجاهل
  1. كيف تتعامل مع الناس الذين تعرف أنهم يكرهونك؟
  • انا لا اعمل معهم ابدا
  • أنا أتعامل معهم بعناية
  1. صديقك يضايقك ماذا تفعل؟
  • أظهر توترك
  • حاولي تجنبه وعدم مقابلته
  1. في حياتك …
  • كل شيء محسوب ولا توجد مفاجآت كثيرة
  • تصبح الحياة مجنونة بالمفاجآت كل يوم

نتيجة الاختبار لديك شعور بارد

بعد الإجابة على أسئلة من هذا النوع، يتم تحليلها جميعًا وفقًا لإجابتك وتفاعلك مع الأحداث التي تمر بها، سواء كنت شخصًا حارًا جدًا، وعواطفك ملتهبة وتتأثر دائمًا بالبيئة المحيطة بك، وعواطفك تتداخل مع مشاعر الآخرين وتصبح أكثر إلتهابًا وتتأثر بالآخرين من حولك، أو أنت مشاعر باردة، مملة، لا تهتم بالبيئة من حولك، وبينك وبين مشاعر الآخرين، جدار محصن يمنعك من تتاثر من هذه ومشاعرك تبقى لك وحدك ولا تتأثر ولا تؤثر على الاخرين اطلاقا …

تعتبر هذه الاختبارات ترفيهية وترفيهية يتم تداولها وانتشارها على وسائل التواصل الاجتماعي، وغالبًا لا تعكس الواقع الحقيقي للشخصية بنسبة 100٪، بل تعطي انطباعًا قد يكون صحيحًا أو قد يكون مبالغًا فيه من حيث الشر.

اقرأ أيضًا: صهره ليس له سر