تتشكل الروابط الأيونية بين الأشخاص الذين يتشاركون الإلكترونات، بين الأسئلة التي يتم طرحها على الطلاب في المملكة العربية السعودية باستمرار وبشكل كبير لأنه سؤال مهم ويتم تضمينه في الامتحانات النهائية لهذا العام 1443. بين الأشخاص الذين يتشاركون الإلكترونات وللإجابة على السؤال عزيزي الطالب تحتاج إلى معرفة الفرق بين الروابط الأيونية والروابط التساهمية، دعونا الآن نتشارك معًا للتحدث قليلاً عن هذه الروابط، بشكل عام، يميل أفراد العناصر الموجودة إلى الارتباط بـ لأفراد آخرين أو لنفسه، وكل هذا لتحقيق الاستقرار والاستقرار وتشبع آخر مستوى للطاقة بالإلكترونات، ومن الأمثلة على هذه الروابط الروابط التساهمية والروابط الأيونية.

تتشكل الروابط الأيونية بين الذرات التي تشترك في الإلكترونات

بادئ ذي بدء، وقبل أن نتحدث عن الروابط الأيونية، سنجيب على السؤال المطروح أمامك. الإجابة الصحيحة على هذا السؤال عبارة خاطئة. تتكون الرابطة الأيونية بين المعادن وغير الفلزات، لأن المعادن تميل إلى فقد الإلكترونات من آخر مستوى للطاقة للوصول إلى الاستقرار أو أقرب غاز خامل، وبالتالي تصبح أيونات موجبة، بينما تميل المعادن غير المعدنية إلى اكتساب الإلكترونات لتصبح سالبة الشحنة الأيونات، والجذب الذي يحدث بين الأيونات الموجبة والسالبة هو ما يسمى بالرابطة الأيونية، ومن أشهر الأمثلة على الروابط الأيونية الارتباط بأكسيد الكالسيوم.

الرابطة الأيونية

تحدثنا عن الرابطة الأيونية والآن لمواصلة مناقشتنا، تمت كتابة نوع المركب الكيميائي الناتج عن الرابطة الأيونية للتعبير عن أبسط نسبة ممكنة بين ذرات المركب الأيوني، أي الحصول على مركب محايد، وهو عدد الموجب. يجب أن تكون الرسوم مساوية لعدد الرسوم السالبة.