ماذا لو أفرطنا في استخدام مواردنا الطبيعية؟ تعرف الموارد الطبيعية بأنها كل ما توفره الطبيعة من المحميات الطبيعية التي تلعب دورًا في بقاء الإنسان ويمكن للإنسان استخدام هذه الاحتياطيات لبناء ثقافته، وتتقلص هذه الموارد بسبب الاستغلال المفرط والإهمال، وتتمثل هذه الموارد في الطاقة. وبالأساس النفط والمعادن، بما في ذلك الفوسفات وخام الحديد، والسؤال الذي طرحه الطلاب حول هذه الموارد، ماذا سيحدث إذا استفدنا من مواردنا الطبيعية بشكل مفرط؟

ماذا لو أفرطنا في استخدام مواردنا الطبيعية؟

للإجابة على السؤال، ماذا سيحدث إذا أفرطنا في استخدام مواردنا الطبيعية، يمكننا القول أن هذه الموارد سوف تستنفد ويشار إلى أن الموارد الطبيعية ممثلة في مجموعة من الأنواع والموارد البيئية الطبيعية هي الموارد التي يستخدمها الإنسان ليس لها دخل، لكنها تؤثر عليها وتتأثر بها ؛ لأهميتها الحيوية وبسبب اعتمادها عليها.

أنواع الموارد الطبيعية

أنواع الموارد الطبيعية هي:

  • الموارد غير الحية، وهي المياه والهواء والطاقة الشمسية، وتتمثل هذه الطاقة في المعادن والمعادن المشعة ومصادر الطاقة المختلفة مثل الفحم والنفط والغاز.
  • مجموعة الموارد الحية المتمثلة في النباتات الطبيعية مثل الغابات والأعشاب والنباتات الصحراوية، وتتمثل هذه الموارد في الحياة البرية التي تصنف على أنها آكلات أعشاب وآكلات اللحوم، بالإضافة إلى الكائنات المائية مثل الطحالب والأسماك والقشريات.

استنزاف الموارد البيئية

كجزء من الجهد البشري للاستفادة من الموارد البيئية المختلفة يمكن استخدامها بشكل يساهم في اختلال التوازن البيئي وينتج عن ذلك سلسلة من الأضرار البيئية، فتصبح هذه البيئة ضعيفة وهشة ولا تستطيع مواجهة متطلبات والتزامات مختلفة.

يشار إلى أن التقدم الصناعي الكبير قد ساهم في استخراج واستنزاف العديد من الموارد البيئية الهامة، وخاصة الموارد غير المتجددة مثل الفحم والنفط والمعادن، باستثناء المياه الجوفية، وهي موارد طبيعية لتشكيل العصور الجيولوجية القديمة ولا يمكن يتم تعويضه خلال حياة الشخص.

إذن، أجبنا بشكل صحيح على سؤال الطلاب، ماذا يحدث إذا استخدمنا مواردنا الطبيعية بشكل مفرط؟