ماذا تأكل عندما ينخفض ​​ضغط الدم لديك الكثير من الأشخاص الذين يعانون من انخفاض ضغط الدم، مما يؤثر على كفاءتهم عند أداء التدريبات اليومية، ويميل هؤلاء الأشخاص إلى البحث عن طرق يمكنهم من خلالها زيادة ضغط الدم المنخفض دون آثار سلبية. الصحة، ومن أهم الطرق والوسائل التي تعتمد على تناول أنواع معينة من الطعام على أنها الأقل فاعلية، وإذا لم تنجح فلن تكون مضرة مثل الأدوية الطبية. أدناه نحاول أن نضع بعض أنواع الأطعمة التي ينصح خبراء التغذية بتناولها عندما تشعر بانخفاض ضغط الدم.

ما هو انخفاض ضغط الدم؟

انخفاض ضغط الدم هو حالة من ضعف تدفق الدم إلى أعضاء الجسم، مما يؤدي إلى الدوار ويمكن أن يسبب أحيانًا الإغماء وفقدان الوعي لبضع دقائق وهو أقل خطورة من ارتفاع ضغط الدم بحيث يمكن علاجه أولاً. مع بعض الأطعمة مثل الأطعمة المالحة أو الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك في حين أن الأخير ارتفاع ضغط الدم فإن آثاره الصحية أكثر خطورة، حيث يمكن أن تؤدي إلى السكتة الدماغية أو النوبات القلبية أو الفشل الكلوي ويمكن تلخيص أعراض انخفاض ضغط الدم على النحو التالي: يتبع:

  • الشعور بالدوار
  • الشعور بالتعب والإرهاق عند بذل أي مجهود، حتى لو كان صغيرًا
  • عدم القدرة على التركيز بشكل جيد
  • الشعور بألم في الصدر
  • غثيان شديد

ضغط الدم المثالي هو 120/80، وإذا انخفض بشكل ملحوظ عن هذا المستوى يسمى انخفاض ضغط الدم.

ماذا نأكل عندما يكون الضغط منخفضًا؟

يتساءل الكثير من الناس عن الأطعمة التي يمكن تناولها لإعادة ضغط الدم إلى مستواه الطبيعي ويحد خبراء التغذية من مجموعة الأطعمة التي تساعد في رفع ضغط الدم إذا كان منخفضًا، ومن هذه الأطعمة: –

  1. الملح لأنه يساعد على زيادة معدل الضغط ولكن يجب استهلاكه بنسب معقولة.
  2. لقد ثبت أن نبات عرق السوس فعال في زيادة مستويات ضغط الدم المنخفضة.
  3. استهلاك كميات كافية من الماء والسوائل، حيث يحسن لزوجة الدم وبالتالي ينعكس في حجم تدفقه إلى أعضاء الجسم.
  4. الأطعمة الغنية بفيتامين ب 12 مثل البيض.
  5. يعتبر الزيتون من مضادات الأكسدة وعندما يُملح يساهم في الزيادة السريعة في مستويات ضغط الدم.

لذلك انتهى بنا الأمر إلى مراجعة ما لدينا من الأطعمة التي يمكن تناولها عندما يكون ضغط الدم منخفضًا في الجسم.