نحن نستمد سلوكنا الرقمي، ويمكن تعريف السلوك الرقمي على أنه ملخص لقواعد السلوك والأخلاق والسلامة والإجراءات وقواعد السلوك الواجب اتباعها عند استخدام التكنولوجيا. توفير نظام لتقييم السلوكيات أثناء التعلم الإلكتروني. ومن بين آداب استخدام التكنولوجيا للطلاب، استخدام الوسائل الرسمية المعتمدة من الوزارة، ومراجعة رسائل البريد الإلكتروني، والمشاركات والأنشطة الإلكترونية قبل إرسالها، وتجنب إرسال صور ومختصرات معبرة خلال فترة الدراسة. في هذه المقالة، سنناقش السلوك الرقمي وبعض السلوكيات ذات الصلة.

نستمد سلوكنا الرقمي من

لأننا نعيش في عصر التكنولوجيا والتواصل الفعال وحقيقة أن الكمبيوتر والسلوك الرقمي والاتصال عن بعد أصبح جزءًا لا يتجزأ من العملية التعليمية ولأن الطالب جزء أساسي من عملية التعلم عن بعد، يجب أن يكون لديه جهاز رقمي السلوك الذي يجعله يتحمل المسؤولية عن نفسه، ويتساءل الكثير من الناس من أين حصلنا على سلوكنا الرقمي، والإجابة على هذا السؤال هي أن نقول إننا نستمد سلوكنا الرقمي من قائمة السلوكيات الرقمية التي تقدم فيها وزارة التعليم آداب السلوك الرقمي وآداب التواصل الاجتماعي بين الطلاب، بالإضافة إلى الأخلاق الموجودة داخل الشخص التي تجعله لا ينحرف عن مسار التعليم أثناء تفاعله مع المنصة التعليمية.

الآداب الرقمية

للسلوك الرقمي آداب عديدة يجب اتباعها حتى لا يعيق الاتصال التكنولوجي، ومنها ما يلي:

  • يجب أن ينعكس احترام وآداب تعاليم الإسلام والتقاليد الوطنية السائدة في سلوكنا الرقمي.
  • اتبع قوانين الدولة.
  • التحقق من الدقة في نقل واستخدام آيات القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة وتحديد المصدر في حالة استخدام نص معين.
  • الالتزام بآداب المشاركة والنشر الإلكتروني.
  • يتيح فحص نظام الجرائم الإلكترونية اكتشاف الانتهاكات المتعلقة بالسلوك الرقمي.
  • يتم التعبير عن الحوار مع الآخرين، لذلك يجب قبول الآراء والنقد البناء واحترام الطرف الآخر.
  • الابتعاد عن العنصرية والطائفية والعصبية المكروهة والتورط والافتراء والافتراء.
  • استخدام اللغة العربية الفصحى احتراما لغتنا.
  • الجدية والعلاقة المباشرة بموضوع المناقشة.

أخلاقيات السلوك الرقمي لدى الطلاب

يجب على الطلاب اتباع سلسلة من الأخلاق الرقمية. لأنها معبر عنها، ومن هذه الأخلاق ما يلي:

  • احرص على عدم نشر البيانات الشخصية مثل الأسماء وتفاصيل الاتصال والعناوين من أجل الحفاظ على سرية البيانات.
  • السلوك الرقمي سريع ولا رجعة فيه، لذا احرص على عدم ترجمة الغضب إلى رد فعل على المنصة.
  • في حالة حدوث هجوم إلكتروني أو تسلط عبر الإنترنت، يجب على المسؤولين مشاركة هذه الحالة لاتخاذ الإجراء اللازم.
  • يجب على الطالب أن يكون قدوة في سلوكه الرقمي وأن ينصح الآخرين بعدم إساءة استخدام أنظمة الوزارة.
  • للتواصل بشكل فعال، يحتاج الآخرون إلى إعلامهم بمواعيد الاتصال من خلال المنصة.
  • احرص على عدم فتح روابط غير آمنة أو غير معروفة وتحقق من خلو الملفات من الفيروسات.
  • من الأفضل عدم استخدام قنوات الاتصال غير الرسمية للوزارة.