ماذا يحدث عندما تصبح قطرات الماء وبلورات الثلج كبيرة جدًا بحيث لا يستطيع الهواء حملها؟ في مرحلة ما، تصبح قطرات الماء في السحب أثقل من المعتاد وتكون النتيجة. يمكن أن تأخذ عملية هطول الأمطار وهطول الأمطار شكل قطرات الماء ويمكن أن تأخذ شكل قطرات ثلج أو برد، اعتمادًا على درجة حرارة الهواء. لأنه يعتمد على مدى ارتفاعها أو انخفاضها من درجات التبريد، فما هو إجابة السؤال، ماذا يحدث عندما تصبح قطرات الماء وبلورات الثلج كبيرة جدًا بحيث لا يستطيع الهواء حملها؟

ماذا يحدث عندما تصبح قطرات الماء وبلورات الثلج كبيرة جدًا بحيث لا يستطيع الهواء حملها؟

الإجابة الصحيحة على السؤال. ما يحدث عندما تصبح قطرات الماء وبلورات الثلج كبيرة جدًا بحيث لا تستطيع الرياح حملها، وهو ما يتمثل بظهور قطرات المطر أو البرد والثلج، اعتمادًا على درجة حرارة الهواء. إذا كانت أعلى من نقطة التجمد، فإن ما سيحدث في هذه الحالة هو الهبوط وإذا كانت أقل من نقطة التجمد تكون النتيجة تساقط الثلوج، مما يعني أن هناك أنواعًا كثيرة من الأمطار ولها ما يلي:

أنواع الترسيب

  1. المطر: يُعرَّف بأنه قطرات الماء التي تسقط على سطح الأرض إذا كانت درجة حرارة الهواء أعلى من درجة التجمد.
  2. الثلج: هي بلورات الجليد الفردية التي تتكون في السحب وتسقط إذا كانت درجة حرارة الهواء أقل من درجة التجمد.
  3. حائل: نوع من الأمطار يتشكل في سحب العاصفة الباردة عندما تتجمد قطرات الماء بسبب البرد.